Artikel Ilmiah

تعليم مهارة القراءة العربية للمبتدئين غير الناطقين بها

                             تعليم مهارة القراءة العربية للمبتدئين غير الناطقين بها

 د. منى بنت صالح الرشادة

جامعة الدمام

المملكة العربية السعودية

تعد اللغة العربية من أقدم اللغات الساميةالمتجذرة في التاريخ الإنساني ، وأهمها وأغناها على مستوى العالم ، وقد شرفها خالق البشر حين اختارها وعاءً لكتابه الخالد(القرآن الكريم) ،{ إِنَّاأَنزَلْنَاهُقُرْآناًعَرَبِيّاًلَّعَلَّكُمْتَعْقِلُونَ } يوسف 2؛ وما  يكون ذلك إلا لما تتمتع به من أسرار وحكم ، وسمات لا توجد بغيرها ، وهي المنبع الأصلي للعلوم الإسلامية كلها، هي لغة العبادت الإسلامية ، فكان لزاما على غير العربي تعلمها لانتمائهم إليها انتماء دينيا ، من هنا يرغب الكثير في تعلمها ، وإتقان التحدث والقراءة بها، كما أنها حلقة تواصل ومحطةتعارف ، تساعد على توثيق عرى التفاهم بين أبناء العالم العربي الناهض، وبين أبناء البلدان الإسلامية غير الناطقة بها.

وإذا كان إفهام الطلاب الأجانب خصائص اللغة العربية يؤدي إلى تدريبهم على النطق الصحيح، والتركيب اللغوي الذي تمتاز به العربية عن اللغات الأخرى، فإن تعليمهم مهارة القراءة العربية يأتي في المقام الأول.

والقراءة هي:الإدراك البصري لرموز مكتوبة ، لإيجاد علاقة بين لغة الكلام والرموز الكتابية ، والقدرة على حل هذه الرموز ، وفهمها ، والتفاعل معها، والاستفادة مما يقرأ في مواجهة المشكلات الحياتية، واستثمارها من خلال ترجمة الخبرات القرائية إلى سلوك يتمثله القارئ.

ولإكساب المتعلمين هذه المهارة سنتبع في ذلك طريقتين:

1ـ الطريقة الجزئية:

 وتعتمد هذه الطريقة على التدرج التعليمي في تعليم المتعلم تبدأ بالحروف أولاً ثم المقاطع ثم الكلمات ثم الجمل، حيث يعمد المعلم إلى ربط شكل الحرف بصوته ، وهذه طريقة رئيسة .

2ـ الطريقة الكلية:

و تعتمد هذه الطريقة على تعليم الكل أولا ثم الانتقال إلى الجزء، علىعكسالطريقةالجزئية، إذ تبدأ بتعليم المتعلم الكلمات، تعرض الكلمة على المتعلم صورة وصوتاً ، وتربط الكلمة بالصورة الدالة عليها  ،فيتدرج إلى معرفة أجزائها من مقاطع وحروف .

وسنعتمد في هذ البحث- بإذنه تعالى- على المنهج الوصفي ، فهو الأنسب لعرض طريقة التعلم .

Rekomendasi Artikel: